http://assets.natgeotv.com/Shows/6612.jpg

كم يستغرق الأمر لإنتاج برنامج طويل يضم مجموعة من سلاسل الحلقات القصيرة.

  • ثلاث سنوات من الإنتاج في أكثر من عشرين دولة في قارات العالم السبع.

 

  • أكثر من 800 يوم من التقاط الصور، أو أكثر من عامين من التصوير الحقيقي.

 

  • أكثر من 150 ساعة تصوير من طائرات الهيلكوبتر.

 

  • أكثر من 400 ساعة تصوير تحت المياه.

 

  • ما يقرب من 250 ساعة من التصوير أثناء الليل.

 

  • عمل فريق التصوير في درجات حرارة تتراوح بين تحت الصفر لأكثر من 48 درجة مئوية.

 

التقنية المستخدمة وراء نجاح هذه السلسلة.

  • وضع الكاميرات فوق منطاد هوائي مخصص؛ لضمان الهدوء أثناء التصوير الجوي عن  قرب في   البرية. 

 

  • استخدام غواصة عالية التحكم لتصوير القرش الأبيض الضخم في المياه المفتوحة.

 

  • تمت الاستعانة بنظام "فرانكين-كام" المتخصص، وهو عبارة عن مجموعة من المحركات وأدوات التحكم، لتمكين الكاميرات ذات العدسات الخاصة بالتحليق فوق الغابات والحركة داخلها لتصوير النمل النشط على أرض الغابة.

 

  • تمت الاستعانة بنظام الحركة المعلق على الأسلاك "بلاك ودو" لتوفير إمكانية توجيه الكاميرات عن بُعد نحو أي تجاه أثناء حركتها على سلك في أية زاوية - أفقية، أو رأسية أو مائلة - من نقطة التصوير العلوية في الغابة.

 

  • استخدام نظام الكاميرات فائقة الوضوح التي تعمل بالأشعة تحت الحمراء لتصوير المشاهد في القطبين وتحت المياه.

 

  • تم استخدام واسع النطاق لكاميرات الفانتوم عالية الوضوح لتصوير الحركات البطيئة، والتي تلتقط 1000 إطار في الثانية بوضوح عالٍ حقًّا.

 

  • تمت الاستعانة بأنظمة كاميرات تتحرك على أسلاك مصممة خصيصى لإتاحة التحكم التام للمصور أثناء التحرك.

 

  • استخدام مكثف لكاميرات هيليجيمبل؛ وهي عبارة عن كاميرات جوية فائقة الثبات يتم تركيبها في الجزء السفلي للهيلكوبتر.
إعلانات

الصور

الفيديوهات